مساحة إعلانية 728×90

نقطه هامة جدا فى تربيه عصفور الزيبرا فى مجموعات

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اخوانى الكرام

نقطه هامة جدا فى تربيه عصفور الزيبرا فى مجموعات هو كيفيه متابعة هذه المجموعه وملاحظه الطيور والتغيرات التى تتم داخل السلاكة او المجموعه فملاحظه كميه الانتاج و وملاحظه الطيور نفسها وملاحظه الزغاليل بعد الخروج من الاعشاش ومتابعه الاعشاش وملاحظاتها كلها امور هامة جدا


اولا اخوانى بعد عمليه الانتاج وظهور الزغاليل فى البياضات وخارج البياضات وطيرانها وسط المجموعه مع الاباء يجب متابعه نقطه هامة هى المقياس الذى يعبر عن انتظام واستقرار الامور وسريانها فى المسار الطبيعى وهى كميه الانتاج والمعادله الخاصه بذلك هو تناسب كميه الانتاج مع عدد الازواج الكبيره او الاباء بمعنى ان الانتاج الوفيرهو الوضع الطبيعى(كمتوسط 4 زغاليل لكل زوج كبير ) اما فى حاله حدوث العكس وقله الانتاج فهذا مؤشر لوجود خلل ما واهم اسباب هذا الخلل



1_زيادة عدد الزكور عن الاناث وهذا يسبب الكثير من المشاكل وهذا سببه نضوج بعض الزغاليل (الزكور)دون ان يلاحظ الهاوى فزغاليل الزيبرا تنضج بسرعه وتاخذ شكل الاباء بدرجه كبيره وتحتفى وسط المجموعه ومن الممكن عدم ملاحظه ذلك


2_وجود بعض الحشرات او الفئران التى تدخل البياضات وتتكاثر وتتسبب فى هجر الطيور للاعشاش حيث تنتقل هذه الحشرات من بياضه الى اخرى دون ان يلاحظها احد وتاكل الزغاليل و البيض وتقلق الطيور وتاكل ايضا الطيور الكبيره ولذا يجب ملاحظه ايضا كميه الاباء وانا شخصيا اخوانى عند تفحصى البياضات فى مره من المرات وجدت فار كبير داخل احدى البياضات كان يتغذى على البيض وعلى الفراخ


لذلك اخوانى لابد من فحص البياضات والمرور عليها مره كل شهر وهذا يعتبر من اهم الاشياء ورغم انها عمليه مرهقه فى ظل المجموعات الكبيره ولكنها ضروريه اخوانى وكذلك القيام بامساك جميع الطيور مره كل اربع او خمس شهور وعدها وحصر الذكور والاناث وتحقيق التساوى فى العدد بينهم فذلك مهم جدا

ستجدون اخوانى بياضات فارغه من البيض والزغاليل ومليئه بالكرينا والفضلات فيجب فورا تنظيفها ورمى مكوناتها على ارضيه الغرفه او السلاكه ليلمها مره اخرى العصافير حيث لايوجد مشكله من ذلك والاهتمام ايضا بتواجد الكارينا وخيوط الخيش باستمرار وايضا اخوانى فطم الزغاليل بصفه دوريه بمجرد ان يتحول نصف منقارها الى اللون الاحمر حتى لا تزدحم السلاكه او الغرفه الخاصه بالتربيه


محمد رضا
يتم التشغيل بواسطة Blogger.